مجتمع بلا نفاق

10 05 2010

 

                    لا أدري إلى متى أستطيع العيش في وسط مجتمع النفاق ..يوماً ..بعد.. يوم يزداد غضبي وغيظي وحقدي على هذا المجتمع وأخشى أن قريباً سأفقد السيطرة. 

لم أتعود في حياتي أن أحقد على إنسان… محدد لشخصه أو لصفاته .. ولكني أشعر الآن أني أحقد على المجتمع ..لا أدري من هو هذا المجتمع ومن

                                                                                      يمثله ؟..ربما هو الشارع ، وربما الجامعة ، وربما المدرسة  ..

  ربما هو في كل مكان ..لكني أعرفه حق المعرفة من تلك القيم التافهة التي يتبناها ، وأعرفه من المبادئ السخيفة التي يؤمن بها ، ومن الازدواجية الحمقاء التي يعيش فيها ، ومن التناقض العجيب بين ما يتشدق به

 وما يفعله حقيقة.  

كأن كل ما علمني إياه كذباً.. وخداعاً.. بدءاً من التفاصيل الصغيرة للأتيكيت، وانتهاء بالقيم والمبادئ العظمى..كانت كلها نفاقاً في حقيقتها .  

علمني أن أكون مسامحاً وأن أتغاضى عن الأخطاء لكنه كان لا يغفر ولا يتغاضى. علمني أن احترم الفقير والضعيف وكان هو أكثر الناس إيذائاً لهما ونيلاً منهما.

لوقت طويل استطاع هذا المجتمع أن يقنعني بقيمه ، ومفهومه عن ما هو الصواب وما هو الخطأ ، واستطاع أن يخفيني من عاقبة مخالفته ، فعندها لن أكون مكروهاً من الآخرين فقط ..بل وحتى من نفسي..يا لغبائي

حين صدقته!.

في كل يوم أستيقظ فيه أحمد الله على أني لم أصب حتى الآن بانفصام في الشخصية ، ولم أتحول إلى مخرّبه (خخ، ) ولم أهم على وجهي في بلاد لا يعلمها أحد ..لكني لا أدري إلى متى سأستطيع الصمود ولا أعرف متى

 سأخرج فعلاً عن السيطرة. لكن ما أعرفه أني أرى الآن بوضوح تام كما لم أفعل من قبل.

….

تحياتي لكم

 

 

 

 

 

 

 

Advertisements

إجراءات

Information

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




%d مدونون معجبون بهذه: